إصلاح فرض درس شاهد

mini2-49821655huyuhj-jpg-2.jpgin-the10-13.gif969868781214828660-tunisie-gif-7.gif

مع تحيات الأستاذ لطفي التلاتلي

درس شاهد منجز 

السند  

فالغيب هو عدو العلم و لا يلتقيان أبدا فإذا اخترت أن تثق في الغيب فلابد أن تضحي بالعلم.... الغيب هو الغموض و العلم هو عدو الغموض ...العلم يحتل الأراضي الفكرية التي احتلها الدين يوما ما و كرس الغموض فيها فيضيئها و يزيل الغموض و يذيب الغيب ...إن الذي أنقذ حياة البشر هو العلم و ليس الغيب.... فاعلم أن حقنة تطعيم واحدة تساوي الآلاف من الأدعية و الصلوات و الرقية السحرية ...أقصد الشرعية ...فمن نصدق العلم أو الغيب؟...الغيب لا دليلة على حقيقته حتى و لو أوحى لك الشيوخ عزيزي انه لا داعي للدليل عليه أو انك لا تحتاج أن تتأكد انه موجود فهذا لأنه لا يوجد أي دليل تتأكد من خلاله انه يعمل.  

                              الناصر  لعماري:  الحوار المتمدن   العدد 4017-2013/

ينكر بعض الجاحدين بالإيمان بأمور الغيب التي أخبر الله  و رسوله صلى الله عليه و سلم بها بحجة أنها لا تدخل تحت علومهم التي تخضع للإدراكات الحسية أو  التجارب و يقولون لا نؤمن إلا بما أدركته حواسنا       و استساغته عقولنا ...نقول لهم: الهواء ...هل شاهدتموه أو سمعتم صوته ؟ إننا بني البشر نتعامل مع الغيب و على أساس من الغيب ...انظر إلى الزارع ينثر الحب في الأرض يجهد  نفسه يستأجر العمال يحرث يغرس لماذا حرم نفسه من هذا الذي بذله؟ إنه يضحى بعاجل قليل مقابل آجل أكثر أين هذا الآجل ؟ إنه غيب و هكذا كل إنسان في موقعه...إن منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم كما تتعطل مسيرة الدين فالعلم دائما يبحث عن مجهول مفترض وجوده ...إن الإيمان بالغيب ضرورة عقلية و حيوية و إنسانية و عمليةو ليس لدى أي إنسان ما يبرهن على عدم وجوده .

موسوعة بيان الإسلام : الرد على الافتراءات و الشبهات إنكار الغيبيات بحجة أنها لا تخضع للتجربة و الإدراك الحسي (بتصرف )     

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أسئلة فهم سند :  ( 8 نقاط )

السؤال1: أ-  استخرج لكل عبارة من العبارات التالية المصطلح المناسب لها من السند ؟   ( 3 نقاط )

العبارة

المصطلح

1-كل نوع من المعارف و التطبيقات تنتهي لنظريات و قوانين

 .................

2-عدم التصديق بوجود إله راع للوجود أو بوجود كائنات مطلقة

 .................

3-يطلق على الجزء الذي لا يمكن إدراكه حسيا و إنما يدرك عقليا

 .................

4-الاعتقاد الجازم بأن الله رب كل شيء و مليكه و هو قول باللسان و اعتقاد بالجنان و عمل بالأركان

 .................

5-يطلق على الجزء المادي من العالم أي الجزء الواقع تحت الإدراكين الحسي و العقلي

 .................

6- أقوال وأفعال مخصوصة مفتتحة بالتكبير مختتمة بالتسليم و هي الركن الثاني من أركان الإسلام

 .................

ب- استعمل المصطلح الثاني و المصطلح الثالث في الجدول في جملة واحدة مفيدة من خارج السند ؟  نقطة ..........................................................................................................................................

السؤال 2 : أثث الجدول بأربعة شواهد حياتية على أننا بني البشر نتعامل مع الغيب و على أساس من الغيب .شاهدين من السند و شاهدين من خارج السند ؟.( 4 نقاط )

أربعة شواهد حياتية على أننا بني البشر نتعامل مع الغيب و على أساس من الغيب

الشاهد الأول من السند: ........................................................................

الشاهد الثاني من السند : .......................................................................

الشاهد الثالث من خارج السند : .................................................................

الشاهد الرابع من خارج السند : ..................................................................

 سؤال تحريرمقال :  ( 12 نقطة)

إن منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم كما تتعطل مسيرة الدين فالإيمان بالغيب ضرورة عقلية و إنسانية . أوضح هذا القول في تحليل مسترسل ؟

مقياس

الإصلاح

التلاؤم مع الموضوع

سلامة المعلومات

البرهنة و الاستدلال

وضوح المنهج

طرافة الأفكار

المجموع

02 /

03 /

02 /

3 0/

02 /

12 /

التحرير :

...................................................................................................................................................................................................................

مقترح طريقة استثمار السبورة في إصلاح فرض :تقسيم السبورة إلى ثلاثة أودية حسب معايير الإصلاح

المعياران الثالث و الرابع (5ن)

المنهج / البرهنة و الاستدلال

المنهج: التدرج في عرض المضامين و الأفكار .

وضوح الأفكار و ترابطها

حسن التخلص

الاستدلال : درجة توظيف البراهين و الأدلة ، دقتها ، تنوعها .

المعياران  الأول و الثاني ( 5 ن)

التلاؤم مع التعليمة/ سلامة المعلومات التلاؤم مع التعليمة: فهم التعليمةو احترامها ، الإحاطة بالوحدات المعنوية.

سلامة المعارف: صحة المعارف ، التدرج في عرضها و تصنيفها، حضور مفاهيم المادة و مصطلحاتها

المعيار الخامس ( 2ن )

طرافة الأفكار

نقاش وتقييم وتفسير ،إضافة ،حسن الربط ، التنظيم و الوضوح  و اكتشاف المسكوت عنه. يبرز التلميذ في معيار الطرافة قدرته على تقديم إضافات تكون دليلا على عمق تمثله للمشكلة المطروحة و تبني مواقف إيجابية تجاهها.

المقدمة : استدعاء الإشكالية التي ستطرح(مكونات المقدمة :تمهيد-الموضوع الإشكالية)


 الجوهر :

منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم كما تتعطل مسيرة الدين:

1- منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم.

2-منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب يعطل مسيرة الدين


 

 

الخاتمة

ما هو أهم ما يمكن الاحتفاظ به من مسار التفكير السابق خلال جوهر المقال ؟   أي تغيير و أي إثراء أو تعمق حصل في تمثلنا للمشكل في ضوء مسار التفكير السابق ؟                                    

اذكر أهم سمة من سمات العصر الحديث على المستوى العلمي حسب رأيك ؟

ما أثر التقدم العلمي و التكنولوجي على حياة الإنسان ؟

أمام هذا التطور المذهل للعلم ظهرت فلسفات مادية لماذا سميت بهذا الاسم ؟                                               أتى المعطى كرد فعل على هذا الموقف المغالي . فماذا قال ؟                               صغ سؤالا لطرح الإشكالية و يمكن الاستعانة من المعطى لطرحه؟

الجوهر :

             عمل مجموعات

وقع تقسيم التلاميذ إلى خمس مجموعات حسب الصعوبات التي تعرضوا لها عند تحرير المقال

 

الخاتمة: ما خلاصة القول ؟ بعبارة أخرى ما هو أهم ما يمكن الاحتفاظ به من مسار التفكير السابق خلال جوهر المقال ؟   أي تغيير و أي إثراء أو تعمق حصل في تمثلنا للمشكل في ضوء مسار التفكير السابق ؟  

الذين قد تزداد مرارتهم عند سماع مقولة كانط  بأن الغيب شرط تحقيق الحرية الإنسانية . فما علاقة الغيب بحرية الإنسان و الإنسانية ؟

 

كتابة تلميذ متميز لمحاولة على السبورة

 

حمى الإسلام العقل وحرره من الخرافات التي سيطرت عليه طويلاً فجعلته أسير تطلعه لغيب لا يعلمه إلا الله.

 

وجود أدلة عالم الغيب في عالم الشهادة

من الخطأ استبعاد الوحي كمصدر للمعرفة والعلم، أو تهميشه وجعله تابعاً لغيره من المصادر كالعقل والحس، وما هذا إلا أثر من آثار الإنكار العلماني للغيب، والسخرية من الإيمان بالغيب، واعتبارها  جزءا من الأساطير والخرافات والحكايات الشعبية.. والترويج لما يسمي بالعقلانية والواقعية والإنسانية، وجعل ذلك هو البديل الموازي للإيمان في مفهومه الشرعي الأصيل

 

التنبيه إلى الأخطاء الأكثر تكرارا :

**عدم وضع تخطيط مناسب للمقال فيه عناصر رئيسة وعناصر فرعيّة يوقعنا في السرد و الخروج عن المطلوب

*التفوّق في المقال لا يعني وفرة المعلومات فقط، بل لا بدّ من حسن توظيفها ولا يتسنّى لنا ذلك إلا باستيعاب المنهجيّة

***وضوح الفقرات، علامات التّنقيط

**عدم الحرص على تماسك      و تناسق  و حسن الربط بين أقسام المقال الثلاثة لفظيا و معنويا

البرهنة

*اتبع قاعدة كل ما اشك فيه لا أضعه أي لا أضع إلا ما أنا متأكد منه

**عدم توظيف الاستشهادات مما يجعلها مسقطة لا تخدم التحليل

***احرص على تنوع البراهين و الأدلة

****تحريف الاستشهادات مثال نسبة قول للرسول إلى الله تعالى أو العكس

التنبيه إلى الأخطاء الأكثر تكرارا:

*تجنب سرد كل ما تعرفه داخل المقال والتزم بما هو مطلوب وما له علاقة فقط بصلب الإشكالية.

**استخدام اللغة السهلة البعيدة عن الغموض

***السمات الأسلوبية : وضوح الأسلوب + قوة الأسلوب ( تجنب السرد- والجمل الطويلة)  + جمال الأسلوب ( التجميل بالألفاظ الملائمة     و بعض التشبيهات )

 

 نصائح و توجيهات محفزة على التميز:

إن الإيمان بالله هو منطلق الإيمان بكل الغيبيات لذلك نقول لا أحد  يستطيع إثبات خطأ الفكرة القائلة  بأن الله موجود كما لا أحد يستطيع إثبات  صحة الفكرة القائلة بأن الله غير موجود، وقد ينكر منكر وجود الله تعالى ولكنه لا يستطيع أن يؤيد إنكاره بدليل. وأحيانا يشك الإنسان في وجود شيء من الأشياء ولا بد في هذه الحالة أن يستند شكه إلى أساس فكري، ولكننا لم نقرأ ولم نسمع في حياتنا دليلًا عقليًّا واحدًا على عدم وجوده تعالى، وقد قرأنا وسمعنا في الوقت ذاته أدلة كثيرة على وجوده، كما لمسنا بأنفسنا ما يتركه الإيمان من آثار روحية و اجتماعية و حضارية

 

 

عرض نتائج الاختبار  للتقييم

 عرض نتائج الاختباررسوم بيانية تقييمية لتحارير تلاميذ الفصل الذين أنجزوا الاختبار حسب معايير الإصلاح

أقل عدد : 07.5            -         أكبر عدد : 17          -  5 تلاميذ دون المعدل

تقييم  مستوى الفصل في الاختبار حسب  معايير التقييم (عدد تلاميذ القسم 25 تلميذا ) :

11 تلميذ نقطة / 12 تلميذ نقطة و نصف / تلميذان نقطتان

4 تلاميذ نقطة / 12 تلميذ نقطة و نصف/7 تلاميذ نقطتان/تلميذان نقطتان و نصف

تلميذان صفر/ 3 تلاميذ نصف نقطة / 18 تلميذ نقطة / تلميذان نقطة و نصف

10 تلاميذ نقطة / 9 تلاميذ نقطة و نصف 6 تلاميذ نقطتان

15 تلميذ صفر/7 تلاميذ نصف نقطة/ تلميذ نقطة/ تلميذان نقطة و نصف /

الملاحظات الخاصة على التحارير :

*أفكارضبابية سطحية مشوشة:(9تحارير)

*مزيد مراجعة الدروس:( 8 تحارير )

*هذا من نتائج الغيابات المتكررة:( 4 تحارير)

*عدم التركيزعلى المطلوب:( 7 تحارير)

*مزيد التدرب على المقدمة والخاتمة:( 6تحارير )

*سرد للمعلومات : ( 5 تحارير)

*عليك مزيد الاهتمام بمعيارالطرافة: ( 22 تحرير)

*مزيد التدرب على توظيف البراهين : ( 5 تحارير)

* أخطاء رسمية و تعبيرية : ( 9 تحارير )

* تحسن ملحوظ  ( 2 تحارير)

* قادر على الأفضل و مزيد التحسن ( 4 تحارير)

 

أفضل ما عرف به المقال ما يلي:
 
فكرة محددة تتناول موضوعاً بالبحث يجمع الكاتب عناصره ويرتبها ويستدل عليها بحيث يؤدي إلى نتيجة معينة 

إصلاح  سؤال تحرير المقال

  البداية بتفكيك المعطى :

 ما هي الكلمات و العبارات  المفاتيح في المعطى ؟

 الإلحاد عرف الإلحاد؟  :  الإلحاد وصف لأي موقف فكري لا يؤمن بوجود إله واعِ للوجود، أو بوجود "كائنات" مطلقة القدرة(الآلهة) والإلحاد بالمعنى الواسع هو عدم التصديق بوجود هذه الكائنات (الالهة) خارج  المخيلة البشرية                                                                                                         

 الغيب : عرف الغيب؟ :  الغيب:  لغة: كل ما لا تدركه الحواس.
اصطلاحا: كل ما استأثر الله بعلمه أن يطلع عليه أحدا من خلقه إلا من ارتضى من رسول.

الإيمان بالغيب:  هو التصديق الجازم بما جاء به النبي صلى الله عليه و سلم من إيمان بالله و ملائكته و كتبه و رسله و اليوم الآخر و القدر خيره و شره.                                                                                    

 العلم : عرف العلم ؟ : العِلْـمُ هو كل نوع من المعارف أو التطبيقات. وهو مجموع مسائل وأصول كليّة تدور حول موضوع أو ظاهرة محددة وتعالج بمنهج معين وينتهي إلى النظريات و القوانين   ويعرف أيضًا بأنه "الاعتقاد الجازم المطابق للواقع وحصول صورة الشيء في "  العقل

تصور لانجاز المقدمة جماعيا :

وظيفة المقدمة استدعاء الإشكالية التي ستطرح، لذا يمنع الإجابة الجزئية أو الكلية على المشكلة فهي عملية وظيفية غرضها تبيان سبب تناولنا للموضوع

1-التمهيد:اذكر أهم سمة من سمات العصر الحديث على المستوى العلمي حسب رأيك ؟

تميز العصر الحديث بتقدم علمي و تكنولوجي كبير فهو عصر الاختراعات و الاكتشافات العلمية

ما أثر التقدم العلمي و التكنولوجي على حياة الإنسان ؟

التي غيرت وجه العالم

أمام هذا التطور المذهل للعلم ظهرت فلسفات مادية لماذا سميت بهذا الاسم ؟

و في ظل هذا التقدم العلمي الباهر ظهرت اتجاهات فلسفية إلحادية آمنت بالمادة و كفرت بما سواها            

 2-طرح الموضوع : أتى المعطى كرد فعل على هذا الموقف المغالي . فماذا قال ؟

و قد و قع الرد على هذا الموقف بالقول "إن الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم كما تتعطل مسيرة الدين فالغيب ضرورة عقلية و إنسانية"

3-طرح الإشكالية : صغ سؤالا لطرح الإشكالية و يمكن الاستعانة من المعطى لطرحه؟

جملة الربط : و سنحاول في هذا التحليل توضيح هذا القول بالإجابة عن هذين سؤالين ،

طرح الإشكالية: كيف أن إنكار الغيب تعطيل لمسيرة العلم و الدين على حد السواء ؟ و ما ضرورة الغيب العقلية و الإنسانية ؟

المقدمة المتحصل عليها :  تميز العصر الحديث بتقدم علمي و تكنولوجي كبير فهو عصر الاختراعات و الاكتشافات العلميةالتي غيرت وجه العالمو في ظل هذا التقدم العلمي الباهر ظهرت اتجاهات فلسفية إلحادية آمنت بالمادة و كفرت بما سواها و قد و قع الرد على هذا الموقف بالقول "إن الإلحاد الذي ينكر الغيب لو طبق لتعطلت مسيرة العلم كما تتعطل مسيرة الدين فالغيب ضرورة عقلية و إنسانية" و سنحاول في هذا التحليل توضيح هذا القول بالإجابة عن هذين سؤالين ، كيف أن إنكار الغيب تعطيل لمسيرة العلم و الدين على حد السواء ؟ و ما ضرورة الغيب العقلية و الإنسانية ؟

تصور لإنجاز الخاتمة جماعيا :

الخاتمة الخاصة:     ما خلاصة القول ؟ بعبارة أخرى ما هو أهم ما يمكن الاحتفاظ به من مسار التفكير السابق خلال جوهر المقال ؟

و خلاصة القول أن لا تعارض بين الغيب و العلم في المنظور الإسلامي و قد ساهم العلماء دون استثناء ملاحدة و مؤمنين في تشييد صرح العلم الذي هو في الواقع صرح عظمة الله وحده الذي يترك الإيمان به سبحانه حلاوة في نفوس المؤمنين عكس الإلحاد الذي لا يخلف إلا المرارة في نفوس الملحدين 

الخاتمة العامة : أي تغيير و أي إثراء أو تعمق حصل  في تمثلنا للمشكل في ضوء مسار التفكير السابق ؟

1-    كيف نستفيد من قول كانط ( الغيب شرط تحقيق الحرية الإنسانية)  لطرح إشكالية جديدة هي امتداد للموضوع ؟

الذين قد تزداد مرارتهم عند سماع مقولة كانط  بأن الغيب شرط تحقيق الحرية الإنسانية . فما علاقة الغيب بحرية الإنسان و الإنسانية ؟

الخاتمة : و خلاصة القول أن لا تعارض بين الغيب و العلم في المنظور الإسلامي و قد ساهم العلماء دون استثناء ملاحدة و مؤمنين في تشييد صرح العلم الذي هو في الواقع صرح عظمة الله وحده الذي يترك الإيمان به سبحانه حلاوة في نفوس المؤمنين عكس الإلحاد الذي لا يخلف إلا المرارة في نفوس الملحدين  الذين قد تزداد مرارتهم عند سماع مقولة كانط  بأن الغيب شرط تحقيق الحرية الإنسانية . فما علاقة الغيب بحرية الإنسان و الإنسانية ؟

الطرافة : قراءة بعض محاولات  التلاميذ مع كتابة المحاولة الأفضل على السبورة 

 يقول  العالم الأمريكي الفسيولوجي أندرو كونواي إيفي: إن أحدًا لا يستطيع أن يثبت خطأ الفكرة التي تقول: إن الله موجود كما أن أحدًا لا يستطيع أن يثبت صحة الفكرة التي تقول. إن الله غير موجود، وقد ينكر منكر وجود الله تعالى ولكنه لا يستطيع أن يؤيد إنكاره بدليل. وأحيانا يشك الإنسان في وجود شيء من الأشياء ولا بد في هذه الحالة أن يستند شكه إلى أساس فكري، ولكنني لم أقرأ ولم أسمع في حياتي دليلًا عقليًّا واحدًا على عدم وجوده تعالى، وقد قرأت وسمعت في الوقت ذاته أدلة كثيرة على وجوده، كما لمست بنفسي بعض ما يتركه الإيمان من حلاوة في نفوس المؤمنين وما يخلفه الإلحاد من مرارة في نفوس الملحدين.

عمل مجموعات : إنجاز عناصر التحليل

المجموعة :1

* تضمين  مع النقد  و الدحض :

تضمين:

 1-الغيب هو عدو العلم و لا يلتقيان أبدا فإذا اخترت أن تثق في الغيب فلابد أن تضحي بالعلم...

2- العلم يحتل الأراضي الفكرية التي احتلها الدين يوما ما و كرس الغموض فيها فيضيئها و يزيل الغموض و يذيب الغيب

نقد :                                                                                                                                            

1-*العلم بما هو الكشف عن القوانين (السنن) التي تحكم حركة الأشياء والظواهر والإنسان، يقوم على التجربة والاختبار العلميين ولكنه في ذات الوقت يقوم على مسلمات سابقة على التجربة مثل الموضوعية والحتمية...كما أن كل مذهب فلسفي إنما ينطلق من مسلمات غير قابله للنفي أو الإثبات بالتجربة العلمية .

2-*الحقيقة ليست كلها مشهودة، بل لها شق يمكن مشاهدته ولا يجوز إنكاره، وشقها الأعظم غيبي يتعذر مشاهدته، وليس من العقل إنكاره أو رفضه، إلا إذا توفر لدينا دليل يدحضه. ولكن بعض المسائل الغيبية يمكن الاستدلال عليها بما وهبنا الله من عقل. ومَن يتجاهل الشق الغيبي فسوف ينحصر تفكيره في حدود الحواس والجوارح، والذهن وسيظل يدور في حدودهما المحدودة.                                                                             

 3-*الواقع أن المذاهب الإلحادية أوفلنقل المذاهب العلمانية تؤمن بغيبيات وميتافيزيقيات كثيرة مثل النيترونات ، والأثير ، وغير ذلك من أشياء يقوم عليها العلم ولكنها افتراضية ، والإيمان بها ليس إلا ضرباً من ضروب الإيمان بالغيب.                                                                                                                      

4-*لم يعد هناك في الغرب -بين العلماء الغربيين- اتفاق على شيء، إلا على شيء واحد، إن اتفقوا عليه وهو: أنه لا يصح لنا أن نصدر أحكاماً مطلقة، سواء كنا علماء فيزياء أم كيمياء أم أحياء أم في علم الاجتماع أم في علم النفس، فلا يصح أن نصدر أحكاماً مطلقة ونقول الحق كذاو ما نلاحظه من بعض الملاحدة أنهم  ينكرون الغيب مطلقا  و هذا الإنكار يتعارض مع المنطلق العلمي بل هو عقبة تحول دون تقدم مسيرة العلم .

5-*هناك (الغيب العلمي) يؤمن به منكرو الغيب ولم يروه و في المقابل  يريدون رؤية الملائكة، و رؤية الله، ورؤية الجنة والنار للتصديق و الإيمان بها  و هنا يرفضون تطبيق نفس المبدأ الذي  يطبق على الغيب العلمي 6-*يغيب على بني البشر أشياء كثيرة ، ولكنهم يؤمنون بوجودها، فليس كل شيء يراه الإنسان بعينه، ولكن العلم بالشيء له طرق كثيرة  كالأثر، أو النقل عن الثقات الموثوقين ، فتاريخ البشرية قديمه و حديثه  نؤمن به عبر من نقل لنا.                                             

 7-*يعرف العقل بأنه (أداة الإدراك البشري للأشياء) والإدراك يجاري و يتبع  التفكير الذي هو ربط الأسباب بالمسببات والانطلاق من المقدمات إلى النتائج، فحينئذ يلزم أن تكون المقدمات تحت طائلة العقل ليتوصل منها إلى النتائج وإلا استحال عليه الحكم بالنفي أو الإثبات، ومن هنا نستطيع أن نفسر الغيب في مقابل الحضور بأنه المساحة الغائبة التي لا يطالها العقل.   

   البرهنة و الاستشهاد :                                                    

  -  يقول الله تبارك وتعالى: (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ) فصلت:53                                

 - نقول لمنكري الغيب مع أنكم تعرفون قانون الجاذبية؛ ولكن ما هي الجاذبية على الحقيقة؟  سيقولون: لا ندري كذلك نقول لهم  ما الكهرباء ؟-سيقولون : إنها من عالم الغيب، فإذا قيل لهم: أنتم هل تؤمنون بالغيب؟  قالوا: لا نؤمن بالغيب، لكننا في الحقيقة لا ندري ما هي الكهرباء؟  إننا ندرك آثارها ونستخدمها في كل بيت وفي كل شأن تقريباً؛ لكننا لا ندري ما حقيقتها!!                              

قال تعالى ( و ما أوتيتم من العلم إلا قليل )     

يقول أينشتاين ( إن العلم بلا إيمان ليمشي مشية الأعرج و إن الإيمان بلا علم ليتلمس تلمس الأعمى )                                                                                

***جملة ربط و سؤال تخلص  لعنصر منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب يعطل مسيرة الدين ***

المجموعة :1

*التعليمة :  تحرير فقرة : تضمين  مقولة منكري الغيب مع النقد  و الدحض بالاستعانة بالسندات دون إغفال توظيف بعض البراهين و الاستشهادات المناسبة  :

تضمين:1-الغيب هو عدو العلم و لا يلتقيان أبدا فإذا اخترت أن تثق في الغيب فلابد أن تضحي بالعلم...

2- العلم يحتل الأراضي الفكرية التي احتلها الدين يوما ما و كرس الغموض فيها فيضيئها و يزيل الغموض و يذيب الغيب ( نقد هذه المقولات )

3-***جملة ربط و سؤال تخلص  لعنصر منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب يعطل مسيرة الدين ***                                    

سندات توجيهية :

1*العلم بما هو الكشف عن القوانين (السنن) التي تحكم حركة الأشياء والظواهر والإنسان، يقوم على التجربة والاختبار العلميين ولكنه في ذات الوقت يقوم على مسلمات سابقة على التجربة مثل الموضوعية والحتمية...كما أن كل مذهب فلسفي إنما ينطلق من مسلمات غير قابله للنفي أو الإثبات بالتجربة العلمية .

2*  ظاهرة التدين  التي تقوم  على الإيمان بالغيب و التعلق بعالم المثل هي من طبيعة الإنسان الذي يطمح  دوما إلى السمو بنفسه و بواقعه عالم الشهادة  و على في علم الغيب  فالعلم لا يحتل المناطق الفكرية التي يحتلها  الدين  لأن هذه المناطق فطرية في الإنسان و هي في اتساع مستمر إذ كلما اتسع نطاق العلوم اتسع نطاق المجهول                                                                                                                      

 3*من المسلمات العقلية أن وراء كل مرحلة اكتشاف علمي يقطعها العقل من عالم الشهادة مراحل أخرى من عالم الغيب                                                                                                                                            

 4*الواقع أن المذاهب الإلحادية أوفلنقل المذاهب العلمانية تؤمن بغيبيات وميتافيزيقيات كثيرة مثل النيترونات ، والأثير ، وغير ذلك من أشياء يقوم عليها العلم ولكنها افتراضية ، والإيمان بها ليس إلا ضرباً من ضروب الإيمان بالغيب.                                                                                                                    

5*هناك (الغيب العلمي) يؤمن به منكرو الغيب ولم يروه و في المقابل  يريدون رؤية الملائكة، و رؤية الله، ورؤية الجنة والنار للتصديق و الإيمان بها  و هنا يرفضون تطبيق نفس المبدأ الذي  يطبق على الغيب العلمي .                   

6*يعرف العقل بأنه (أداة الإدراك البشري للأشياء) والإدراك يجاري و يتبع  التفكير الذي هو ربط الأسباب بالمسببات والانطلاق من المقدمات إلى النتائج، فحينئذ يلزم أن تكون المقدمات تحت طائلة العقل ليتوصل منها إلى النتائج وإلا استحال عليه الحكم بالنفي أو الإثبات، ومن هنا نستطيع أن نفسر الغيب في مقابل الحضور بأنه المساحة الغائبة التي لا يطالها العقل.     

   7* العقائد الغيبية في القرآن لا تعطل عقول المؤمنين بها و لا تلغيها  بل الغيب  مثير للمعرفة   

  8*العقل ميزان صحيح كما يقول ابن خلدون و لكن الموضوعية العلمية تقتضي الإقرار بعالم غيب إدراكه يفوق طاقة العقل  البشري  

    9* العلم بالطبيعة هو العلم بسنن الله و النظر في الطبيعة لاكتشاف سننها  و مبدعها صورة من صور العبادة

10* لا يكون الإيمان صحيحا إلا إذا كان بعد نظر و تأمل و لاستكشاف لسنن الكون و قوانينه فكيف يقال بعد ذلك أن الغيب  عدو للعلم .                                                                                                                                     

البرهنة و الاستشهاد :  يقول الله تبارك وتعالى: (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ) فصلت:53                                 - نقول لمنكري الغيب مع أنكم تعرفون قانون الجاذبية؛ ولكن ما هي الجاذبية على الحقيقة؟  سيقولون: لا ندري كذلك نقول لهم  ما الكهرباء ؟-سيقولون : إنها من عالم الغيب، فإذا قيل لهم: أنتم هل تؤمنون بالغيب؟  قالوا: لا نؤمن بالغيب، لكننا في الحقيقة لا ندري ما هي الكهرباء؟  إننا ندرك آثارها ونستخدمها في كل بيت وفي كل شأن تقريباً؛ لكننا لا ندري ما حقيقتها!!                                                                                      قال تعالى ( و ما أوتيتم من العلم إلا قليلا )  الإسراء 85                                                     

يقول أينشتاين ( إن العلم بلا إيمان ليمشي مشية الأعرج و إن الإيمان بلا علم ليتلمس تلمس الأعمى )                                                  

( قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الْآَخِرَةَ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)العنكبوت: 20

المجموعة : 2

التعليمة :تحرير فقرة  منطق الإلحاد الذي ينكر الغيب يعطل مسيرة الدينبالاستعانة بالسندات دون إغفال توظيف بعض البراهين و الاستشهادات المناسبة   

 ***جملة ربط و سؤال تخلص  لعنصر الإيمان بالغيب ضرورة عقلية ***

سندات توجيهية :

1-*الغيب هو جوهر الدين وأساسه، وهو القاسم المشترك بين رسالات الله جميعا، فجميع الرسالات السماوية جاءت بعقائد مبنية علي الغيب                                                                                           

2-*الغيب في معناه العام هو كل ماغاب عنا من أمورالدنيا أوالدين ، فكل ماغاب عن الحواس ولم يدرك فهو غيب.. والغيب ما استأثر الله تعالي بعلمه ولم يطلع عليه أحد من خلقه

3-*العقيدة الإسلامية هي مجموعة من الأسس والمبادئ المتعلقة بالخالق عز وجل والنبوات وما أخبر به الأنبياء من الأمور الغيبية مثل الملائكة والبعث واليوم الآخر وغيرها من الأمور التي أخبر بها الرسل بناءًا على ما أوحى الله عز وجل إليهم، ومن ثم دعوا الناس إلى الإيمان الجازم بها مع اعتقاد بطلان كل ما يخالفها.

4-*المفهوم الاسلامى يرفض الإقرار والتسليم  بالوجود الغيبي(عالم الغيب) (المتضمن لوجود الله تعالى ) بدون برهان أو دليل ، ويعتبر أن هذا التسليم والإقرار هو الخطوة الأخيرة من شكل من أشكال الاستدلال العقلي وبناءا على هذا فان المفهوم الاسلامى يقوم على التعقل -يستند في برهنته على إثبات وجود الله تعالى على شكل من إشكال الاستدلال الذي يسبقه شكل من أشكال الاستقراء الانتقال من مقدمه حسية إلى نتيجة عقليه  مضمونه النظر في الكون

5-*الإيمان بالغيب في المنظور الإسلامي  لا يناقض العلم أو العقل:وهكذا فإن الإيمان بالغيب(والذي يتضمن إثبات وجود الله تعالى ) في المفهوم الاسلامى لا يترتب عليه إنكار الوجود الموضوعي (الحقيقي) للوجود.

6-*القرآن الكريم حين يدعو الناس إلى الإيمان بمفردات العقيدة يقيم على ذلك الأدلة الواضحة من آيات الأنفس والآفاق، فلا يدعوهم إلى التقليد الأعمى أو الاتِّباع على غير هدى، بل إنه يأمرهم أن يطلبوا البرهان والدليل .

7-*جميع الرسالات السماوية و حتى الوضعية جاءت بعقائد مبنية على الغيب فإنكار الغيب هو إنكار للديانات سماوية كانت أم وضعية .

البرهنة و الاستشهاد :

قال الله تعالى (إن في خلق السماوات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لقوم يعقلون) البقرة 164  

قال الله تعالى: ( قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ) البقرة 111

 قال الله تعالى(أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو آذان يسمعون بها )الحج: 46

قال الله تعالى : ( ألم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين الذين يؤمنون بالغيب  )البقرة 1-2

المجموعة :3

التعليمة :تحرير فقرة موضوعها الإيمان بالغيب ضرورة عقلية بالاستعانة بالسندات دون إغفال توظيف بعض البراهين و الاستشهادات المناسبة     

 ***جملة ربط و سؤال تخلص  لعنصر الإيمان بالغيب ضرورة إنسانية ***

سندات توجيهية :

1-*إعلام خبراء في الرصد الجوي بقدوم إعصار  و اتخاذ الناس احتياطاتهم لأمر غيبي .

2-*إعلام علماء الفلك بخسوف القمر سيقع  في ليلة كذا على الساعة كذا و إعلامهم مرة أخرى بوقوع كسوف الشمس في يوم كذا كذا على الساعة كذا إعلام بغيب.

3-*الغيب يحيط بالإنسان من كل ناحية، ولذلك يبدو العقل الإنساني محدودًا جدًّا أمام الوجود، وهذا هو سر القسم القرآني.......

4-* الغيب موجود في جميع شئوننا الحياتية فضلا عن الآخرة. فهل ترى العين كل المرئيات ؟ هل تسمع الأذان كل الأصوات ؟                                                                                                                                                                                                            5-*إن عدم إدراكنا لأي موجود لا يدل على عدم وجوده و إنما يدل فقط أننا لم ندركه لهذا قال بعض العقلاء : ( عدم الإدراك لا يدل على عدم الوجود )

6-*بالإيمان بالغيب  يوسع الإنسان حدود محيطه المادي الضيق المحسوس. وإدراكه أن الكون أكبر وأوسع من هذا الحيز الضيق الذي يعيش فيه .

7-* تحرير فكر الإنسان من الاشتغال بأسئلة وقضايا تتجاور إمكاناته ووسائله و في مقدمتها هذه الأسئلة الوجودية الثلاثة : من أين؟ إلى أين ؟ و لماذا؟

البرهنة و الاستشهاد :

( فَلاَ أُقْسِمُ بِمَا تُبْصِرُونَ . وَمَا لاَ تُبْصِرُونَ ) الحاقة: 38-39

قال هيرشل عالم الفلك الإنجليزي: كلما اتسع نطاق العلم ازدادت البراهين الدامغة القوية على وجود خالق أزلي لا حد لقدرته ولا نهاية. فالجيولوجيون والفلكيون والرياضيون والطبعيون قد تعاونوا وتضامنوا على تشييد صرح العلم وهو في الواقع صرح عظمة الله وحده.

المجموعة :4

التعليمة :تحرير فقرة موضوعها الإيمان بالغيب ضرورة إنسانية بالاستعانة بالسندات دون إغفال توظيف بعض البراهين و الاستشهادات المناسبة  :

سندات توجيهية :

1-* الإنسان مفطور على الإيمان بالغيب الذي يعطي معنى إيجابيا للحياة وقيما ضرورية للتعايش بين الناس في سلام وأمان .

2-* تنمية الشعور بوحدة البشرية ووحدة دينها – ورسلها – ومعبودها .(الإيمان بالكتب )

3-* الابتعاد من التعصب المقيت ضد الديانات الأخرى .

4-* ربط الإنسان بالمصير والجزاء الذي ينتظره وإدراك الغاية من وجوده.(فالإنسان لم يخلق عبثا بل خلق لهدف و غاية )

5-* تربية الشخصية المتوازنة السوية القادرة على تنمية نفسها ومجتمعها .

6-*  الإيمان بالغيب حصانة من الوقوع في شراك الخرافات والشعوذة والدجل

7-* الإيمان بالغيب يحث الإنسان المؤمن أن يعترف بالآخر كموجود لأنه يؤمن بوجود الخالق الواحد، وكذا يحثه على الاعتراف بقيمته لأنه يؤمن بأن الإنسان مخلوق لغرض وهذا يجعل البشرية بمأمن من مفهوم «الإبادة» . فالشخص الذي لا يؤمن بالغيب سيكون  هدفه الأوَّل السيطرة والاستعلاء والقهر وإخضاع الناس له والإيقاع بينهم فيكون ناشرا للشقاق والعداوة

8-*الإيمان بالغيب يضع للناس على صعيد العلاقات الاجتماعية ميزاناً يقوم على «التواصل الواجب» في حدود الأرحام

البرهنة و الاستشهاد :

*1- قال الله تعالى: (يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ) الزلزلة:6-8                 

*2-قال الله تعالى : ( و أن إلى ربك المنتهى ) النجم 42                                                                                                             

*3- يقول " فولتير" المفكر الفرنسي  "لم تشككون في وجود الله، ولولاه لخانتني زوجتي، وسرقني خادمي"                                                 

*4- يقول المؤرخ الإغريقي "بلوتارك": "قد وجدت في التاريخ مدنا بلا حصون، ومدنا بلا قصور، ومدنا بلا مدارس، ولكن لم توجد أبدا مدن بلا معابد".                                                         

*5-يقول الأستاذ العقاد: "إن تجارب التاريخ تقرر لنا أصالة الدين في جميع حركات التاريخ الكبرى، ولا تسمح لأحد أن يزعم أن العقيدة الدينية شيء تستطيع الجماعة أن تلغيه، ويستطيع الرد أن يستغني عنه، في علاقته بتلك الجماعة، أو فيما بينه وبين سريرته المطوية من حوله، ولو كانوا من أقرب الناس إليه"                                                                                                 

*6- قال الله تعالى ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) الحجرات 13

المجموعة 5 : إصلاح فرض عادي عدد2 سنة  -  درس شاهد   

أولا : التمييز بين الضاد و الظاء

عدد الكلمات التي فيها حرف الظاء في لغتنا كما حصرها العلماء في )ثلاثا وتسعين ) كلمة الكثير من هذه الكلمات غير مستعمل في عصرنا مثل كلمة ( الشيظم ) بمعنى (الجمل) وهذه أغلب الكلمات المتداول منها في عصرنا الحاضر ( اثنان وثلاثون ) كلمة وهي: عدد الكلمات التي فيها حرف الظاء في لغتنا كما حصرها العلماء في )ثلاثا وتسعين ) كلمة الكثير من هذه الكلمات غير مستعمل في عصرنا مثل كلمة ( الشيظم ) بمعنى (الجمل) والمتداول منها في عصرنا الحاضر والتي عليك بحفظها ( اثنان وثلاثون ) كلمة فقط وهي:
1-
الحَظّ: بمعنى النصيب .2-الحِفْظُ: وهو ضد النسيان .3- الحَظْرُ: وهو المنع .4 -الحَظْوَةُ: وهي الرفعة .5- الظلم .6 - الظليم: وهو ذكر النعام   7 -الظبي : وهو الغزال .8- الظبة: وهي طرف السيف .9 الظعن: وهو السفر بالنساء .10- الظرف.11- الظريف .12- الظَّنُّ .13-  الظِّلُّ.       14- الظفر : وهو ضد الخيبة .15-الظهر16-  الظماء .17 -الكظم : وهو كتم الحزن .18- اللحظ : وهو النظر.19- اللفظ .20- النّظْمُ .21-النظافة .22-النظَر.23- العظم.24-العظيم.25- العَظَل : وهو الشدة ، من قولهم : أمر معظل .26-الغيظ : أعني الحنق .27- الفظاظة : وهي القسوة      28- الفظاعة : من الأمر الفظيع ، وهو الشنيع .29- التقريظ : مدح الحي بالشعر ...30- المواظبة.31- الوظيفة.32- اليقظة : ضد النوم .
*يجب أن تعرف أن هذه الكلمات هي جذور وتتفرع منها كلمات مثل ( نظم - ينظم - منظوم - ناظم - ) وهكذا.

خذ هذه القاعدة :  أي كلمة تبدأ بأحد هذه الأحرف : أ-ت-ث-ذ-ز-ط-ص-ض-س- لا يوجد فيها حرف (ظاء) بتاتا.  

   جمع شيخ العربية والمقامات المرضية الحريري الكلمات التي تحتوي على الظاء في "المقامة الحلبية" فقال:

أيُّهَا  السَّائِلِي  عَنِ   الضَّادِ   وَالظَّ        اءِ     لِكَيْلا      تُضِلَّهُ      الأَلْفَاظُ
إِنَّ حِفْظَ  الظَّاءَاتِ  يُغْنِيكَ  فَاسْمَعْـ        هَا  اسْتِمَاعَ  امْرِئٍ   لَهُ   اسْتِيقَاظُ
هِيَ    ظَمْياءُ    وَالمَظَالِمُ     وَالإِظْ        لامُ   وَالظَّلْمُ   وَالظُّبَى    واللِّحَاظُ
وَالعَظَا  والظَّليمُ   وَالظَّبْيُ   والشَّيْـ        ظَمُ   وَالظِّلُّ   وَاللَّظَى    وَالشُّوَاظُ
وَالتَّظَنِّي   وَاللَّفْظُ   وَالنَّظْمُ   وَالتَّقْـ        رِيظُ   وَالقَيْظُ   وَالظَّمَا    وَاللَّمَاظُ
والحِظَا   وَالنَّظِيرُ    وَالظِّئْرُ    وَالجَا        حِظُ      وَالنَّاظِرُونَ       وَالأَيْقَاظُ
وَالتَّشَظِّي وَالظِّلْفُ  وَالعَظْمُ  وَالظَّنْـ        بُوبُ  وَالظَّهْرُ  وَالشَّظَا   وَالشِّظَاظُ
وَالأَظَافِيرُ       وَالمُظَفَّرُ        وَالمَحْـ        ظُورُ     وَالحَافِظُونَ      وَالإِحْفَاظُ
وَالحَظِيرَاتُ      وَالمَظِنَّةُ      وَالظِّنّـ        نَةُ       وَالكَاظِمُونَ        والمُغْتَاظُ
وَالوَظِيفَاتُ    وَالمُوَاظِبُ    وَالكِظّ        ظَةُ       وَالإِنْتِظَارُ        وَالإِلْظَاظُ
وَوَظِيفٌ       وَظَالِعٌ        وَعَظِيمٌ        وَظَهِيرٌ       وَالفَظُّ        وَالإِغْلاظُ
وَنَظِيفٌ  وَالظَّرْفُ  وَالظَّلَفُ   الظَّا        هِرُ     ثُمَّ     الفَظِيعُ      وَالوُعَّاظُ
وَعُكَاظٌ   وَالظَّعْنُ   وَالمَظُّ   وَالحَنْـ        ظَلُ      وَالقَارِظَانِ      وَالأَوْشَاظُ
وَظِرَابُ   الظِّرَّانِ   وَالشَّظَفُ   البَا        هِظُ       وَالجَعْظَرِيُّ       وَالجَوَّاظُ
وَالظَّرَابِينُ     وَالحَنَاظِبُ      وَالعُنْـ        ظُبُ    ثُمَّ    الظِّيَّانُ     وَالأَرْعَاظُ
وَالشَّنَاظِي وَالدَّلْظُ وَالظَّأْبُ وَالظَّبْـ        ظَابُ      وَالعُنْظُوَانُ      وَالجِنْعَاظُ
وَالشَّنَاظِيرُ     وَالتَّعَاظُلُ      وَالعِظْ        لِمُ     وَالبَظْرُ     بَعْدُ      وَالإِنْعَاظُ
هِيَ هَذِي  سِوَى  النَّوَادِرِ  فَاحْفَظْ        هَا     لِتَقْفُو      آثَارَكَ      الحُفَّاظُ
وَاقْضِ فِي مَا صَرَّفْتَ مِنْهَا كَمَا تَقْـ        ضِيهِ   فِي   أَصْلِهِ   كَقَيْظٍ   وَقَاظُوا

ثانيا: الحروف التي تنطق لا تكتب

هناك بعض الحروف التي تنطق في بعض الكلمات ، ولكنها لا تكتب .

اقرأ الكلمات الآتية ، وتأمل نطقها وكتابتها ، وهي :

(1) هذا ـ هذه ـ ذلك ـ هذان ـ هؤلاء ـ لكن - الله - إله

(2) الذي ـ التي ـ الذين .

ـ نجد أن الكلمات في (1) ( هذا ـ هذه ـ هؤلاء ـ هذان)حذفت منها الألف التي بعد الهاء ، و ( ذلك )

حذفت منها الألف بعد الذال ، و ( لكن ) حذفت منها الألف بعد اللام

وكذلك كلمتى (الله وإله) تنطق ألف بعد اللام ولا تكتب.

ـ ونجد أن الكلمات في ( 2 ) حذفت منها اللام التي بعد اللام الأولى .

ثالثا : الحروف التي تكتب ولا تنطق .

هناك بعض الحروف التي تكتب في بعض الكلمات ، ولكنها لا تنطق .

اقرأ الكلمات الآتية ، وتأمل نطقها وكتابتها :

( أ ) عمرو ٌ ـ أُولو ـ أولئك .

( ب ) كتبوا ـ شربوا ـ أكلوا ـ عاشوا ـ لم يكبروا ـ لم يسمعوا ـ لن يساعدوا .

* في القائمة ( أ ) تجد في الكلمة الأولى واوا في آخر الكلمة ، ولكنها لا تنطق ، للفرق بين ( عُمر )

و ( عَمرو ) ، وفي الكلمة الثانية تجد واوا بعد الألف لم تنطق ، وكذلك في الكلمة الثالثة نجد واوا بعد

الألف لم تنطق .

* وتجد في القائمة ( ب ) أفعالا اتصلت بواو الجماعة ، وكتب بعدها ألف لا تنطق ( نسميها ألف واو

الجماعة )، للفرق بين واو الجماعة ، والواو التي هي من أصل الفعل ، مثل : ( يسمو ـ يعلو ـ يصفو ـ

 رابعا  : رسم الهمزة المتوسطة

في الهمزة المتوسطة ننظر إلى حركة الهمزة، وحركة الحرف السابق على الهمزة، مثل كلمة : 

 بــــــــــــــــــــ ِ     (  ء ْ )     ـــــــــــــــــــــــــ                                                                                                                      ننظر لحركة الباء ( وهي الكسرة ) ، وحركة الهمزة وهي ( السكون )، ثم نرسم الهمزة بالطريقة المناسبة.        

أولا :رسم الهمزة على نبرة ( ئـ ):                                                                                                                                      ترسم الهمزة على نبرة إذا: 

( 1 ) كانت الهمزة مكسورة ( أيا كانت حركة الحرف السابق لها.                                                                                                       مبتدِئـِــين   ، سُـــئِــــــل ، سَــــئِــــــــم      

2 ) أو إذا كان حركة الحرف السابق على الهمزة مكسورًا ( أيا كانت حركة الهمزة ) يستهزِئـُـــــــــــــون ، جِــئْــتُ                                                

 ( 3 ) أو إذا كانت الهمزة مسبوقة بياء ساكنة     هَيـْئـَة،    بٍـــيـــئـَــــــــــــــــــــــــة ،   خطِـــــــيــــــــــــــــئَـَــــــــــــــــــة                                                    

ثانيًا : رسم الهمزة على واو ( ؤ ):                                                                                                                                                                                   

ترسم الهمزة على واو  ( ؤ ) إذا:         

( 1 ) كانت الهمزة مضمومة ، ولا يسبقها حرف مكسور أو ياء ساكنة.                                                                                                رُؤُوس ، شُؤُون ، تفاؤل  

( 2 ) أو إذا كانت الحرف السابق للهمزة مضموم ، والهمزة غير مكسورة.                                                                                       سُؤَال   ،  بُؤْرة                                                                                                                          

ثالثًا : رسم الهمزة على ألف ( أ ) : 

ترسم الهمزة على ألف إذا:   

( 1 ) كانت الهمزة مفتوحة ، وما قبلها مفتوح أو ساكن.                                                                                                          سَاَل ،   يَـزْأر

 (2 ) أو إذا كان الحرف السابق للهمزة مفتوح ، والهمزة ساكنة:                                                                                                    وأد ، فـَــــأْر                                                                                      

رابعًا: رسم الهمزة على السطر: 

ترسم الهمزة على السطر إذا:  

  ( 1 ) إذا كانت الهمزة مفتوحة يسبقها ألف. عباءة

   (2) إذا كانت الهمزة مفتوحة مسبوقة ب واوا ساكنة: مروءَة  

  (3) إذا كانت الهمزة مفتوحة بعد واو مشددة مضمومة : تـبــوُّءَك

 

أصلح أخطائي الرسمية :

الخطأ

الصواب

لاكن

................................................................

اللذي

................................................................

اللتي

................................................................

هاذا

................................................................

ذالك

................................................................

هاؤلاء

................................................................

إلاه

................................................................

 

 

الخطأ

الصواب

أيظا

................................................................

إظافة

................................................................

ضهرة

................................................................

نضرية

................................................................

يوضف

................................................................

معضم

................................................................

 

الخطأ

الصواب

طمئنينة

................................................................

نُأمِن

................................................................

فسْؤَلوا

................................................................

التسَاءُل

................................................................

 

 

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site