في تعريف الإبداع

 

969868781214828660-tunisie-gif-9.gif في تعريف الإبداع  969868781214828660-tunisie-gif-7.gif

 

in-the10-9.gifmini2-49821655huyuhj-jpg-6.jpg

مع تحيات الأستاذ لطفي التلاتلي

الإبداع

تعريف الإبداع:  

في اللغة: أبدعت الشيء: اخترعته على غير مثال سبق                                

المبدع هو: المنشئ أو المحدث الذي لم يسبقه أحد.                                

جاء في القرآن الكريم قوله تعالى : "بديع السماوات والأرض" : أي خالقها على غير مثال سبق. وذكر ابن الأثير أن البدعة بدعتان, بدعه هدى وبدعة ضلالة لقوله صلى الله عليه وسلم : من سن سنة حسنة كان له أجرها. وقال صلى الله عليه و سلم في بدعة الضلالة:  من سن سنة سيئة كان عليه وزرها. وقول عمر رضي الله عنه: نعمت البدعة هذه لما كانت من أفعال الخير داخلة في حيز المدح سماها بدعة ومدحها لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يسنها لهم, فبهذا سماها بدعة. وهذا يتوافق مع قوله صلى الله عليه وسلم:" كل محدثة بدعة". والقول فلان بدع في هذا الأمر أي أول لم يسبقه أحد, والبدع المحدث العجيب, وأبدعت الشيء اخترعته, ليس على مثال.

من إبداعات المسلمين

هناك عدة تعريفات للإبداع لبعض العلماء منها:                         

سمبسون1922 على أساس الشخصية: الإبداع هو المبادأة التي يبديها الفرد في قدراته على التخلص من السياق العادي للتفكير وإتباع نمط جديد من التفكير                                                                       

 روجرز1954 على أساس الإنتاج: الإبداع هو ظهور لإنتاج من التفاعل بين الفرد ومادة الخبرة                                                                   

 ويرى بيرز: أن  الإبداع هو قدرة الفرد على تجنب الروتين العادي أو الطرق التقليدية في التفكير مع إنتاج جديد وأصيل أو غير شائع يمكن تنفيذه أوتحقيقه                                                                          

ويرى شتاين فيري   أن الإبداع  هو إنتاج جديد مقبول ونافع يحقق رضا مجموعة كبيرة في فترة معينة من الزمن                                   

 ماكينون1960 على أساس انه عملية ( الإبداع هو عملية تمد عبر الزمن وتتميز بالأصالة وبالقابلية للتحقق.)  

ويرى تورانس1972 أن( الإبداع عملية إدراك الثغرات والاختلال في المعلومات والعناصر المفقودة وعدم الاتساق الذي لا يوجد له حل متعلم ، ثم البحث عن الثغرات واختيار الفروض والربط بين النتائج وإجراء التعديلات وإعادة الاختبار لهذه الفروض ثم نشر النتائج وتبادلها. )
ولتعريف الإبداع بشكل عام لأوزبلأن الإبداع  موهبة نادرة فريدة في ميدان خاص                                                                                         

وقد عرفت الموسوعة البريطانية الإبداع على أنه : القدرة على إيجاد حلول لمشكلة أو أداة جديدة أو أثر فني أو أسلوب جديد. الإبداع Creativity : مزيج من القدرات والاستعدادات والخصائص الشخصية التي إذا وجدت بيئة مناسبة يمكن أن ترقى بالعمليات العقلية لتؤدي إلى نتائج أصيلة ومفيدة للفرد ،أو الشركة،المؤسسة ،أو المجتمع ،أو العالم.                             

 الإبداعCreativity : عبارة عن خاصية ذهنية تمكن الفرد من التفكير بطرق غير تقليدية Unconventional ، أو كما هو معروف ومتداول " التفكير خارج المربع أو خارج الصندوق" "Thinking outside the box or the square" ، وغالباً ما تؤدي هذه الخاصية إلى الابتكار Innovation  أو استخدام أساليب مغايرة غير عادية أثناء التعامل مع مهمة، قضية معينة.                                                                         

الإبداع هو استعداد أو قدرة على إنتاج شيء جديد وذي قيمة .الإبداع عملية يتحقق النتاج من خلالها .الإبداع حل جديد لمشكلة ما . معظم الباحثون يرون ( أن الإبداع هو تحقيق إنتاج جديد وذي قيمة من أجل المجتمع.)
للتوفيق بين تعريفات الإبداع قام (تايلر) بوضع خمس مستويات التفكير الإبداعي و هي:
1- الإبداعية التعبيرية : ويضم نشاطات عفوية وحرة في بعض أشكال النشاط مثل الأداء الموسيقي و رسوم الأطفال التلقائية أي التعبير الحر المستقل الذي لا يكون للمهارة أو الأصالة فيه أهمية .
2- الإبداعية الإنتاجية أو الإبداع الفني : وهو التميز بكفاءة في عمل منتج ما. مثل الموهبة عند Antonio في إنتاج آلة الكمان Violin. فالإبداع الفني هو  المنتجات الفنية والعلمية التي تتميز بمحاولة ضبط الميل إلى اللعب وبمحاولة وضع أساليب تؤدي إلى الوصول إلى منتجات كاملة .
3- الإبداعية الاختراعية أو  الإبداع الخلاق : ويستلزم براعة في إيجاد مجموعة فريدة أو نادرة من العلاقات خلال الأشياء أو المواد، مثل اختراع "إديسون" Edison مخترع المصباح الكهربائي. ويمثل الإبداع الخلاق المخترعون والمكتشفون الذين تظهر عبقريتهم باستخدام المواد والأساليب و الطرق المختلفة .
4-الإبداعية التجديدية : ويعتمد على القدرة على الاختراق والتغلغل في فهم أساسيات ومبادئ وضعت من قبل آخرين مثل Alfred Adler.
 ( الاستحداث ) أي التطوير والتحسين الذي يتضمن استخدام المهارات الفردية في التجديد والتحديث .
5-الإبداعية الانبثاقية: ويتضمن تثبيت المعرفة والمبادئ والافتراضات التابعة لنوع من المعرفة  أي ظهور مبدأ جديد أو مسلمة جديدة تزدهر حولها مدرسة جديدة مثل Einstein 

صورة                                                    

و في محاولة لتحديد المراحل التي تتم بها عملية  الإبداع يعطينا (والاس -عام 1926- ) أربعة مراحل هي :
1-الإعداد والتحضير: وهو نوعان ، تحضير عام ( التخصص في أحد الفروع- كالطب ) ، وتحضير خاص في مواجهة فكرة أو مشكلة ما . وهو ما يستلزم البحث والاطلاع حول الموضوع ، بصورة دقيقة وجدية، وهذه المرحلة تنشأ عند ظهور الحاجة أو المشكلة أو الإحساس بعدم التوازن.
2- البزوغ : حيث تختمر الأفكار والمشاعر والتجارب المتعلقة بهذه الحاجات أو المشكلات في النفس لمدة من الزمن.وقد تستمر لفترة طويلة أو قد تكون قصيرة ، وفجأة يظهر الحل.
3-الحدس : هي مرحلة الذروة للعملية الإبداعية حيث تظهر الفكرة فجأة، يتم العثور على الحل، أو تنجح الفكرة المختمرة في الخروج إلى الضوء .
4- التحقيق : هي المرحلة الأخيرة ،وتتضمن تطوير المادة الخام ونقدها وتحليلها و التأكد من صحتها إذ يتم لها التحقق وتخضع للمعالجة ، وقد تأخذ وقت طويل نسبياً

الإبداع أن ترى ما لا يراه الآخرون،أن ترى المألوف بطريقة غير مألوفة ،هو تنظيم الأفكار وظهورها في بناء جديد انطلاقاً من عناصر موجودة ،انه الطاقة المدهشة لفهم واقعين منفصلين والعمل على انتزاع ومضة من وضعهما جنباً إلى جنب ،الإبداع طاقة عقلية هائلة، فطرية في أساسها، اجتماعية في نمائها، مجتمعية إنسانية في انتمائها، هو القدرة على حل المشكلات بأساليب جديدة تعجب السامع والمشاهد ،إن جميع البشر مؤهلون للإبداع، إن الإبداع بالضرورة هو فن الاكتشاف   المبدع هو بالضرورة شخص غير تقليدي ،المبدعون في بحث دائم عن الحقيقة  المبدعين لا يستطيعون القيام بدور المتفرج الذي لا يصنع شيئا، فهم مندفعون ومدفوعون ببصيرتهم الذاتية من أجل التوصل إلى ثمار التفكير الخلاق. من صفات المبدعين Sternberg, 2002 أنهم: يبحثون عن الطرق والحلول البديلة ولا يكتفون بحل أو طريقة واحدة. لديهم تصميم وإرادة قوية، لديهم أهداف واضحة يريدون الوصول إليها، يتجاهلون تعليقات الآخرين السلبية، لا يخشون الفشل، لا يحبون الروتين، يبادرون، إيجابيون ومتفائلون. إن الإبداع حسب  لغيلفورد ( يشير إلى القدرات التي تكون متميزة للأشخاص المبدعين. أن القدرات الإبداعية تحدد ما إذا كان الفرد يملك القدرة على إظهار السلوك الإبداعي إلى درجة ملحوظة ؛ ويتجلى الإبداع من خلال السلوك . ويشمل السلوك الإبداعي فيما يشمل ، الاختراع ، التصميم ،... والأشخاص الذين يظهرون مثل هذه الأنواع من السلوك ، والى درجة واضحة ، هم الذين يصفون بالمبدعين) كما يوضح ( أن الإبداع يرجع بشكل عام إلى بنية العقل ، ويرى أنه شكل من أشكال النشاطات الراقي) فإذا كان الذكاء يعرف بأنه القدرة على حل المشكلات، فإن الإبداع يتجاوز هذه القدرة إلى قدرة أخرى ترقى إلى استبصار طرق ومناهج جديدة في إيجاد الحلول على نحو غير معروف من قبل

 

في تعريف الإبداع للطبع اضغط على الرابط في تعريف الإبداع للطبع اضغط على الرابط

 


 

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×