فقه المقاصد لمنع زيغ الفتاوي

969868781214828660-tunisie-gif-9.gifbaccaleaureat-1.jpg969868781214828660-tunisie-gif-9.gif

mini2-49821655huyuhj-jpg-7.jpgin-the10-8.gif

الأستاذ لطفي التلاتلي

 

مقاصداعتبار المآلات

أهمية فقه المقاصد

الإفتاء بيان الحكم الشرعي عند السؤال عنه، وقد يكون بغير سؤال ببيان حكم النازلة؛ لتصحيح أوضاع الناس وتصرفاتهم. والمُفتي هو المخبر عن حكم شرعي وهو العالِم بالأحكام الشرعية وبالقضايا والحوادث، والذي له من العلم ما به يستنبط الأحكام الشرعية من أدلتها، وتنزيلها على الوقائع والقضايا الحادثة لقد . إنتشرت اليوم الفوضى الفقهية عبر وسائل الإعلام المعاصرة سواءً منها المسموعة أم المكتوبة و أصبح من الضروري صيانة مقام الفتوى. يوجد بعض المفتين في زماننا هذا يجيبون على جميع الأسئلة دائماً بلا استثناء ، وبعض المفتين  في بعض المجالس إذا طرح سؤال يتسابقون للإجابة عليه وكل واحد يريد أن يتكلم قبل الآخر في حين كان السلف من الصحابة والتابعين يكرهون التسرع في الفتوى

جاءت الشريعة الإسلامية كرسالة جامعة وشاملة، غايتها ومقصدها الأساس نشر الرحمة ، وإخراج الناس من الظلمات إلى النور، وإخراجهم من عبودية الخلق إلى عبادة الخالق، قال تعالى: ﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ﴾، وقال تعالى: ﴿الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ﴾، وقال تعالى: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ﴾

علم له أصول

إن مقاصد الشريعة الإسلامية حافز للتفكير والتعمق لكشف مناطات الأحكام وغايات المشرع؛ فتمثل تلك الغايات مقصداً يمكن الارتكاز عليه في تطوير الفقه ومجارات الواقع المتغير باعتماد مقاصد الشريعة يمكن القضاء على ما نسمعه كل يوم و نقرؤه من فتاوي مضحكة بالمقاصد يمكن تجاوز إشكالية النص المتناهي الذي يلاحق واقعاً متطورا غير متناهٍ، إن مقاصد الشريعة الإسلامية  تفتح الباب واسعاً أمام العقل المعاصر ليساهم بشكل مباشر في فهم الشريعة بعيداً عن الغلو و التشدد و التطرف و الرجعية. إن إغفال المقاصد قد أفضى إلى اختلاط الأوليات، فصارت القضايا الاجتماعية لا تحتل الأهمية نفسها التي تحتلها القضايا الفردية، وصار المتدين يغار ويسخط لما يرى مخالفات ذات سمات فردية أكثر مِمَّا يسخط ويغار حين يرى أو يسمع بمخالفات تطال الشأن العام – مثال ذلك رد فعل أغلب المتدينين عند رؤية امرأة سافرة عن شعرها، مقابل ردود أفعالهم من منظر طفل يمدّ يده للناس،باعتماد مقاصد الشريعة نتغلب على بعض الانحرافات العقدية كالقول  بالجبر والإرجاء والتجسيم والتشبيه إلى غير ذلك من المفاهيم المغلوطة، وما ترتب عليها من اهتزاز الثقة بالله، وعزل الأسباب عن مسبباتها، والنتائج عن مقدماتها. أدَّى إغفال المقاصد  انتشار الخرافة والأساطير و الفتاوى الشاذة التي يطالعنا بها هذا المفتي أو ذاك .باعتماد فقه المقاصد يوفق المفتي في اجتهاداته  بين خاصيتي الأخذ بظاهر النص والالتفات إلى روحه على وجه لا يخل فيه المعنى بالنص ولا العكس و بذلك تجري الشريعة الإسلامية على نظام واحد لا اختلاف فيه ولا تناقض فباعتماد فقه المقاصد  يتجنب المجتهد الزيغ و الخروج عن أهداف الشريعة و مراميها.إن إغفال فقه المقاصد يؤدي إلى هيمنة النظر الجزئي، وإلى الجمود والحرفية، مِمَّا يؤثر سلباً على حركة الاجتهاد.لقد اعتمد الصحابة رضوان الله عليه على فقه المقاصد فكانت اجتهاداتهم ملائمة للمصلحة و لمتطلبات واقعهم  . فهذا معاذ بن جبل رضي الله عنه وجهته مقاصد الشريعة الإسلامية  إلى أخذ الثياب اليمنية بدل العين من زكاة الحبوب والثمار حيث قال لليمنيين: ( ائتوني بخميس أو لبيس ("أقمشة يمنية") آخذه منكم مكان الذرة والشعير فَإِنَّهُ أهون عليكم وأنفع للفقراء بالمدينة ) و العمل بفقه المقاصد . جعلت الإمام علي كرم الله وجهه يأمر أبا الأسود الدؤلي بوضع مبادئ علم النحو حفظاً للغة القرآن وحرصاً على حمايتها بعد أن شكَا عليه أبو الأسود الدؤلي ما لاحظه من اللحن في كلام لإحدى بناته.إن الأخذ بفقه المقاصد جعل حركة الاجتهادفي صدر الحضارة الإسلامية  تتوجه نحو التعبير عن سماحة هذا الدين، ورحابة شريعة الإسلام الخالدة. 

فتاويفتاوى غريبة

فتاوي على محك فقه المقاصد

* الكيمياء محرمة بلا جدال : ابن تيمية
يقول ابن تيمية في الفتاوى عن رأيه في الكيمياء: (وحقيقة "الكيمياء " إنما هي تشبيه المخلوق وهو باطل فيالعقل والله تعالى ليس كمثله شيء لا في ذاته ولا في صفاته ولا في أفعاله. وكل ما أنتجته الكيمياء من منتجات هي مضاهاة لخلق الله، وبالتالي هي محرمة). الفتاوى، كتاب "الفقه"، البيع، باب الخيار، مسألة: عمل الكيمياء هل تصح بالعقل أو تجوزبالشرع (الطبعة الأولى: مجلد 29، ص 368) ويقول ابن تيمية عن عالم الكيمياءجابر بن حيان: (وأما جابر بن حيان صاحبُ المصنفات المشهورة عند الكيماوية،فمجهولٌ، لا يعرف، وليسَ له ذكرٌ بين أهل العلم، ولا بين أهل الدين) (نفس الجزءصفحة 369)

فتاوى غريبة

* فتوى ابن عثيمين في تحريم تعلم اللغة الإنجليزية

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، قال شيخ الإسلام ابن تيمية عليه رحمة الله في كتابه "اقتضاء الصراط المستقيم مخالفة أهل الجحيم " فإن اللسان العربي شعار الإسلام وأهله ، ولايصح لمسلم التكلم بغيره ... ) ص203
وقد سُئل الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله عن الدعاء في الصلاة بالفارسية ؟ فكرهه . وقال: لسان سوء ولايصح الحلف بها ولا الصلاة ولاسائر العبادات. ص 204
وقد روى السلفي من حديث سعيد بن العلاء البرذعي حدثنا إسحق بن إبراهيم البلخي حدثنا عمر بن هارون البلخي حدثنا أسامة بن زيد عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلىالله عليه وسلم ( من يحسن أن يتكلم بالعربية فلا يتكلم بالعجمية فإنه يورث النفاق ) ص205
ومعلوم أن اعتياد التكلم بغير العربية حتى يكون عادة أمر غير مشروع لأن يورث محبة أهل تلك اللغة من الكفرة وهو مخالف لعقيدة الولاء والبراء من الكفار. قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : (واعلم أن اعتياد اللغة يؤثر في العقل والخلق والدين تأثيرًا قـويًا بينًا، ويـؤثر أيضاً في مشابهة صدر هذه الأمة من الصحابة والتابعين ، ومشابهتهم تزيد في العقل والدين والخلق) ص207
والذي أراه أن الذي يعلم صبيّه اللغة الإنجليزية منذ الصغر سوف يُحاسب عليه يوم القيامة ؛ لأنه يؤدي إلى محبة الطفل لهذه اللغة ، ثم محبة من ينطق بها من الناس ؛ هذا من أدخل أولاده منذ الصغر لتعلم اللغة الإنجليزية أو غيرها من اللغات .
فليتق الله من يريد جلب هذه اللغة إلى أبناء المسلمين ، والله الله أن يضيع من يعول ، وليتذكر قوله صلى الله عليه وسلم : ( ما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت وهو غاشٌ لرعيته إلا حرم الله عليه الجنة ) رواه مسلم .اللهم هل بلغت ؟ اللهم فاشهد . انتهى.

فتوى جديدة

* فتوى رقم 21409 تاريخ 21/3 /1421 : تحريم إهداء الزهور للمرضى 
الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .
وبعد، فلقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من المستفتي محمد عبد الرحمن العمر، والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم 1330 وتاريخ 21/3/1420هـ ، وقد سأل المستفتي سؤالاً هذا نصه : ( لقد انتشرت في بعض المستشفيات محلات بيع الزهور ، وأصبحنا نرى بعض الزوار يصطحبون باقات - طاقات الورود - لتقديمها للمزورين ، فما حكم ذلك ؟
وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء ، أجابت بما يلي:
ليس من هدي المسلمين على مر القرون إهداء الزهور الطبيعية أو المصنوعة للمرضى في المستشفيات، أو غيرها. . وإنما هذه عادة وافدة من بلاد الكفر، نقلها بعض المتأثرين بهم من ضعفاء الإيمان، والحقيقة أن هذه الزهور لا تنفع المزور ، بل هي محض تقليد وتشبيه بالكفار لاغير ، وفيها أيضا إنفاقٌ للمال في غير مستحقه ،وخشيةٌ مما تجر إليه من الإعتقاد الفاسد بهذه الزهور من أنها من أسباب الشفاء ! وبناء على ذلك: فلا يجوز التعامل بالزهور على الوجه المذكور ، بيعاً ، أو شراءً ، أو إهداءً . انتهى.

* اشتهر عن ابن باز تكفيره من قال بكروية الأرض، وأن من قال بالدوران فهو كافر، ضال، مضل، يستتاب، فإن تاب وإلا قتل كافراً. وقد خلص في أحد كتبه التي ألفها بهذا الخصوص إلى أن: "القائل بدوران الأرض ضال قد كفر وأضل، كذَّب القرآن والسنة، وأنه يستتاب، فإن تاب وإلا قتل كافراً مرتداً، ويكون ماله فيئاً لبيت مال المسلمين".ومن أدلته على ذلك قوله: "ولو كانت الأرض تدور كما يزعمون لكانت البلدان والجبال و الأشجار و الأنهار والبحار لا قرار لها، ولشاهد الناس البلدان المغربية في المشرق والمشرقية في المغرب، ولتغيرت القبلة على الناس حتى لا يقرّ لها قرار"ابن باز، الأدلة النقلية و الحسية على جريان الشمس وسكون الأرض و إمكان الصعود إلى الكواكب، من مطبوعات الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة سنة 1395 هجرية

قتوى

* فتوى بتحريم "السمبوسة"البريك: في الصومال أصدرت حركة "الشباب المجاهدين" في أغسطس الماضي فتوى بتحريم "السمبوسة"البريك ، أو تناولها في شهر رمضان، بدعوى أنها تحتوي أضلاعًا مسيحية تُشبه أضلاع الثالوث المُقدس المسيحي

* فتاوي تكفيرية: فتاوى تكفر النظام، وتبيح لأعضائها قتل رجال الشرطة، وتبيح سرقة غير المسلمين لكى توفر نفقات الطعام والملابس والسلاح للدفاع عن انفسهم، وقد تحلل الاتجار فى المخدرات فى حالة فشلها فى سرقة غير المسلمين، كما ستحلل دماء الحاكم ومن يعاونه او يوافق عليه، وقد يذهب بها الوضع إلى تكفير المجتمع ككل لأنه يوافق بالصمت او بالتصريح على عنف الدولة مع أعضاء الجماعة.

* إرضاع الكبير: الفتوى الاولى اطلقها في مطلع مايو  2007 م الدكتور عزت عطية رئيس قسم الحديث بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر( حيث أباح للمرأة العاملة أن تقوم بإرضاع زميلها في العمل منعاً للخلوة المحرمة، إذا كان وجودهما في غرفة مغلقة لا يفتح بابها إلا بواسط أحدهما )ورأى عطية ( أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج، وان المرأة في العمل يمكنها أن تخلع الحجاب أو تكشف شعرها أمام من أرضعته، مطالباً توثيق هذا الإرضاع كتابة ورسميًا ويكتب في العقد أن فلانة أرضعت فلانًا)

فتوى

*حرمة الكراسي وما أشبهها من مقاعد وأرائك: المفاجأة التي أطلقها أحد شيوخ السلفية اليمنيين عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، والذي أطلق على نفسه "الدَّاعية العلامة الحبيب عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ ( الفتوى جاءت بعنوان: "تنبيه إلى حرمة الكراسي وما أشبهها من مقاعد وأرائك )ونصت الفتوى، حسب ما قاله الشيخ: "والغالب أن الجّن ينكحون النساء وهنَّ على الكراسي. إن من أخطر المفاسد التي بُليت بها أمتنا العظيمة ما يُسمَّى بالكرسي، وما يشبهه من الكنبات وخلافها، ممَّا هو شرٌّ عظيم يخرِج من الملة كما يخرُج السَّهم من الرَّمية. وإن السَّلف الصالح وأوائل هذه الأمَّة، وهم خير خلق الله، كانوا يجلسون على الأرض، ولم يستخدموا الكراسي، ولم يجلسوا عليها، ولو فيها خير لفعله حبيبي، وقرة قلبي، وروح فؤادي، المصطفى عليه الصلاة والسَّلام ومن تبعه بإحسان. وإن هذه الكراسي وما شابهها صناعة غربيَّة، وفي استخدامها والإعجاب بها ما يوحي بالإعجاب بصانعها، وهم الغرب، وهذا، والعياذ بالله، يهدم ركناً عظيمًا من الإسلام وهو الولاء والبراء، نسأل اللــــه العافية. الأمر جلل يا أمَّة الإسلام، فكيف نرضى بالغرب ونعجب بهم وهم العدو. وما يجلبه الكرسي أو الأريكة من راحة تجعل الجَّالس يسترخي، والمرأة تفتح رجليها، وفي هذا مدعاة للفتنة والتبرُّج، فالمرأة بهذا العمل، تمكن الرَّجل من نفسها لينكحها، وقد يكون الرَّجل من الجّنّ أو الإنس، والغالب أن الجّن ينكحون النساء وهنَّ على الكراسي. والجلوس على الأرض يُذكر المسلم بخالق الأرض، وهذا يزيد في التعبُّد، والتهجُّد، والإقرار بعظمته سبحانه"!! يذكر أن العلامة الحبيب عمر بن حفيظ، في المرتبة السابعة والثلاثين من بين الشخصيات الإسلامية الـ500 الأكثر تأثيرًا في العالم لعام 2011م، حسب التقرير الذي أصدره باحثون ومتخصصون دوليون في المركز الملكي للبحوث والدراسات الإسلامية في عمان في الأردن، بالتعاون مع مركز الأمير الوليد بن طلال للتفاهم الإسلامي المسيحي، جامعة جورج تاون.

 

أهمية علم المقاصد لمنع زيغ الفتوى اضغط على الرابط للطبعأهمية علم المقاصد لمنع زيغ الفتوى اضغط على الرابط للطبع

 

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×