مصطلحات المبحث 2

نشاط إدماجي الثلاثي الثاني     969868781214828660-tunisie-gif-9.gif

تحليل الرسم إلي عناصره الأولية مع البحث في خصائص كل عنصر                                   

baccaleaureat-1.jpgإعداد الوثيقة : الأستاذ لطفي التلاتلي

 

in-the10-9.gif

الغيب :  ذهاب الشيئ عن الحس ، و الغيب كما عرفه الراغب الأصفهاني  ( ما لا يقع تحت الحواس و لا تقتضيه بداهة العقول و إنما يعلم بخبر الأنبياء فمعارفه غائبة عن الحس البشري المحدود المقيد ). و أما ما يشتمل عليه إطلاق لفظ الغيب مما لا يقع عليه الحس فهو الله تعالى و آياته الكبرى الغائبة عن حواسنا . و التصديق بالغيب منمن مقتضات الإيمان بالله و هو منطلق الإيمان ببقية الغيبيات فالغيب ما غاب عن علم الإنسان بحيث لا سبيل إلي علمه وهو قسمان غيب حقيقي لا يعلمه إلا الله و هو خارج دائرة العقل و انفردت الذات الإلاهية به مثل الجنة و النار  و البعث و الملائكة و الجان و من أظهره الله علي بعض الغيب الحقيقي من رسله فليس له في ذلك كسب لأنه من خصائص النبوة غير المكتسبة و أما الغيب الإضافي فيعلمه بعض الخلق دون بعض و هو داخل في دائرة العقل و التجربة و له مؤشرات تدل عليه فعالم الغيب مرجعه الوحي أساسا و من مقومات منهجه التفسير و التأويل و العقل البياني أما عالم الشهادة فمقومات منهجه المناسب هو الحواس و العقل و التجربة 

الشهادة : هي العالم المشهود المحسوس المشخص فالشهادة هي العلانية و ظواهر الأمور و عالم الدنيا . قال تعالى : ( ثم تردون إلي عالم الغيب و الشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون ) الجمعة 8 و الشهادة كما يقول الطبري ( ما شاهدته الأبصار و فأبصرته و عاينته و ما هو موجود فعالم الشهادة هو مقابل لعالم الغيب

الإنسانالحياة

الإنسان : كائن عاقل حرٌّ مكرم شرَفه الله دون بقية المخلوقات بالوحي و كلفه بأمانة الاستخلاف التي تعنى تعمير الكون و بناء صرح الحضارة الإنسشانية إن المشاكل التي تحيط بالإنسان تختلف باختلاف بيئته فالإنسانية لا تعاني مشكلة واحدة بل مشاكل متنوعة تبعا لتنوع مراحل التاريخ و مشكلة  العالم الإسلامي و أزمته كما يشير مالك بن نبي في كتابه ( شروط النهضة ) هي الركود فمشكلة الإنسان فيه هي عزوفه عن الحركة و قعوده عن السير في ركب التاريخ فالمسألة في العالم الإسلامي أن نصنع إنسانا يمشي في التاريخ مستخدمين التراب و الوقت و المواهب في بناء أهدافهم الكبرى

الترابالترابالتراب

التراب :استعمل بعض المفكرين و من بينهم مالك بن نبي مصطلح التراب لتحاشي اللبس في كلمة ( المادة ) حيث أنها تعني في باب الأخلاق مفهوما مقابلا لكلمة ( الروح ) و تعني في باب العلوم مفهوما ضد كلمة ( الطاقة ) و في الفلسفة نجدها تعطي فكرة هي نقيض ما يطلق عليه اسم ( المثالية ) و على العكس من ذلد لم يتطور مفهوم لفظ ( تراب ) إلا قليلا و احتفظ من حيث معنى المفردة ببساطة جعلته صالحا لأن يدل بصورة أكثر تحديدا على هذا الموضوع الاجتماعي على أن هذا المصطلح قد ضم هنا بهذه البساطة مظهرا قانونا يخص تشريع الأرض في أي بلد و مظهرا فنيا يخص طرق استعماله و هذان المظهران يمثلان مشكلة التراب

الترابالتراب تراب

الزمان : مدة قابلة للقسمة متجدد معلوم ، الزمن قليل الوقت و كثيره

الدهر : الأمد الممدود جمع ، جمع أدهر و دهور و هو الزمان الطويل يقع بمعنى العصر و قسم الدهر إلى قسمان أحدهما مطلق لا بداية و لا نهاية له و الآخر بسيط و هو بالإضافة و الشرط و يعني امتداد وجود ذات ذي نهاية . و الدهر يعبر به عن كل كثير أما الزمان فيعبر به عن المدة القليلة و الكثيرة . قسم أفلاطون الزمان إلى أجزاء و صور فالأجزاء هي الأيام و الشهور و الأعوام و تقاس بحكة الشمس و الكواكب أما صور الزمان فهي ما كان و ما سيكون . و من الألفاظ الدالة على الزمان : العصر ، الحين ، ، الآن ، المدة ، اليوم ، الأجل ، الأمد ، السرمد ، الأبد ، الخلد و الوقت يقول مالك بن نبي في كتابه شروط النهضة صفحة 146 ( فنحن في العالم الإسلامي نعرف شيئا يسمى الوقت و لكنه الوقت الذي ينتهي إلي عدم لأننا لا ندرك معناه و لا تجزئته الفنية لأننا لا ندرك قيمة أجزائه من ساعة و دقيقة وثانية و لسنا نعرف إلى الآن فكرة الزمن الذي يتصل اتصالا وثيقا بالتاريخ و يتجدد فكرة الزمن يتحدد معنى التأثير و الإنتاج و معنى الحياة الحاضرة الذى يقصنا

إبداعالإبداع

الإبداع :الإبداع إنشاء شيئ بلا احتذاء و لا اقتداء فإذا استعمل في حق الله فهو إيجاد شيء بغير آلة و لا مادة و لا زمان و لا مكان - التعاريف 1/ 20/ و الإبداع غير الصنع الذي هو تركيب الصورة بالعنصر و يستعمل في ايجاد الأجسام و الإبداع غير التكوين الذي لا يكون إلا بتغير و في زمان غالبا . و المعيار الرئيسي للإبداع في المجال الإنساني هو أن يكون النتاج فيه تجديدا أصيلا و ذا قيمة للمجتمع في الوقت ذاته . و يمكن أن يكون النتاج محسوسا و منفصلا نسبيا عن مبدعه كالعمل الأدبي و اختراع جهاز و اكتشاف مادة و قد لا ينفصل النتاج عن مبدعه بل يتصل به مباشرة مثل إبداع الممثل الذي يقوم بدوره ما و يعتمد الإبداع على مواهب الشخص المبدع و معلوماته و خبراته . و تمر العلمية الإبداعية في المشكلات .بمراحل أربع  1 - الإعداد لتكوين فكرة عامة إجمالية عن المشكلة و معالجة التصورات و الارتباطات بطريقة حرة شبه عشوائية . 2 - الكمون : و هو استتار الشيء عن الحس في شيء آخر قبل ظهوره حيث يواصل الذهن مجهوده نحو الحل و لكن بطريقة صامتة لاشعورية 3 - الاستبصار : أو الإلهام حيث يدرك الشخص فجأة طريقة حل المشكلة 4 - التحقيق : استكمال صياغة الحل و اختياره للتأكد من صحته.قال الشاعر : تريد إدراك المعالي رخيصة  *** و لا بدَ دون الشهد من إبر النحل ---لاتحسب المجد تمرا أنت آكله ***  لا تبلغ المجد حتَى تلعق الصبرا

تفاحة الإبداع

القيم : هي مجموعة من المبادئ و المثل الإنسانية و التي أكد عليها الوحي السماوي في كل الرسالات السماوية من القيم التي تساهم في بناء الحضارة الإنسانية نذكر : - مراعاة المصلحة و دفع المضرة - إعمال العقل و رفض التقليد و المسلمات - طلب العلم و المعرفة - الثبات - الاتزان - الموضوعية - التكافل و التضامن و التعاون - الواقعية - الثقة في النفس - العمل

 

مصطلحات المبحث الثاني اضغط على الرابط للطبعمصطلحات المبحث الثاني اضغط على الرابط للطبع  

 

                                                                                  

               

                  

 

          

                                                        

 

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site

×